ضمن دورات التي تقيمها جمعية الشحر ودار ابن خلدون

 


كرمت جمعية الشحر الخيرية الاجتماعية مساء الأربعاء 4/2/ 2009م خريجات دورات الخياط والتفصيل والتطريز والبالغ عددهن ستين متدربة وبتظيم من جمعية الشحر الخيرية وبتعاون مع دار أبن خلدون للتعاون الانمائي في مديرية الشحر والمستمرة خلال الفترة من 1/11/2008م وحتى 31/1/2009م وهي الدورة السابعة  في مجال الخياطة والتفصيل والتطريز والدورة الأولى في مجال الكوافير والأشغال اليدوية .

وفي حفل التكريم الذي بدء بآية من الذكر الحكيم ،  ألقيت عدد من الكلمات كانت أولها للشيخ عبيد رمضان باحنبص رئيس جمعية الشحر الخيرية الاجتماعية والتي واضح في كلمته إلى أن الهدف من إقامة هذه الأنشطة الخيرية هي المنفعة لنساء المديرية وذويها ومجتمعها وهذا ماتسعى إلية الجمعية .

 



موضحا في حديثة أن هناك اتفاقاً بين الجمعية ومكتب الشؤون الاجتماعية والعمل بساحل حضرموت وذلك باستلام مركز الأسر المنتجة بالمديرية  وهذا ما سيتيح فرصة كبيرة للمشاركات في إظهار عملهن والترويج له   .

وقال الأخ د/ عبدالسلام باعطير التميمي مندوب دار ابن خلدون للتعاون الانمائي بساحل حضرموت الذي تقدم بالشكر والتقدير للمشاركات في هذه الدورات ناقلا لهم تحايا قيادة المؤسسة شاكراً جهود المشاركات موضحا إلى ان جهود المشاركات لا يستهان به مؤكد دعم موسسة دار ابن خلدون للتعاون الإنمائي لمثل هذه المشاريع الخيرية وتقديم الدعم المادي لها .

 

 



فيما عبر الأخ سعيد أحمد باصالح أحد الداعمين للجمعية عبر عن مجهود المشاركات معتبراً الأعمال التي قدمت في المعرض أنها جهود غير عادية وان هناك أفكار تجسدت في لوحات معبرة وهي أفكار تحتاج إلى صقل متمنيا للجمعية والمشاركات مزيدا من التقدم والازدهار .

وقد ألقت المتدربة ابتهال باوزير كلمة الخريجات التي تقدمة فيها باسماء آيات الشكر والعرفان لجمعية الشحر الاجتماعية الخيرية ومؤسسة دار أبن خلدون للتعاون الإنمائي على  إتاحتهم الفرصة في المشاركة في هذه الدورات التي اكتسبن مجموعة من الحرف الاجتماعية التي تجعلهن يساهمن في بناء المجتمع .

حضر الحفل التكريمي الإخوة سالم باحجاج المدير العام لمكتب الشؤؤن الاجتماعية والعمل بالمديرية وعبدالله أبوبكر حميد ومحمد سقاف الهدار وعبد القادر رويشد وسالم باعكيم وسعيد بن عويش وسعيد بريمه .